أخبار

الفريق “صلاح عبد الخالق” : تسليم “البشير” للجنائية (خط أحمر)

قال الوضع يتطلب تنحي الحكومة الحالية وتكوين أخرى

الخرطوم – هبة محمود سعيد
قطع عضو المجلس العسكري ، الذي تسلم مقاليد الحكم بعد سقوط النظام”، الفريق أول طيار “صلاح عبد الخالق”، بأن الأوضاع الماثلة في السودان تتطلب تنحي الحكومة الحالية وتكوين حكومة كفاءات حقيقية تعمل على الترتيب لانتخابات مبكرة. وأشار “عبدالخالق” في حوار ينشر بالداخل، إلى أن ما تشهده البلاد حالياً ربما يقود “مغامرين” من المؤسسة العسكرية لوضع حد له عبر انقلاب، لافتاً إلى أن مصلحة السودان الآنية تتطلب الاتفاق بين المكونين العسكري والمدني في الوضع الراهن، جازماً بان قوى الحرية والتغيير ليست على قلب رجل واحد، وتابع “الشباب عندما قاموا بثورتهم كانوا يحلمون بسودان مثل الدول الأخرى التي يشاهدونها وما كانوا عاوزين ليهم هردبيسهة زي دي”.وأكد أن المؤسسة العسكرية لن ترضى بتسليم “البشير” للمحكمة الجنائية، وأردف “تسليم البشير خط أحمر ولو ناس الحرية والتغيير دايرين يحاربوننا يجونا عشان نوريهم الحرب كيف”.
وأشار إلى أنه كان سيضع الفريق أول “محمد حمدان دقلوا “حميدتي” على رأس آلية لمعالجة الأوضاع الاقتصادية لجهة أنه كان يتحمل ذات المهام بعد قيام الثورة، واستطاع توفير المحروقات والقمح في وقت لم تكن فيه خزينة بنك السودان لديها أي أموال.