اقتصاد

سماسرة و(وراقون) ينشطون في تصدير (الفول السوداني)

الخرطوم ـ المجهر
كشفت متابعات لموقع (الراكوبة) الإلكتروني عن نشاط كبير في استخراج استمارات تصدير الفول السوداني من وزارة التجارة بالسماح بتصدير (500) طن على خلفية إعلان وزارة التجارة بإلغاء عقودات الصادر في الأول من أبريل .وقال رئيس شعبة مصدري الفول السوداني السابق “محمد عباس” إن عدد المصدرين أقل بكثير من التصاديق التي تم تحريرها لصادر الفول السوداني، لافتاً إلى أن الصين اعتمدت (160) مصدراً للفول باعتبار أنها من أكبر الدولة المستوردة للفول من السودان بجانب اندونيسيا ، معلناً أن التوقعات لإنتاج الفول لهذا الموسم بواقع (مليون و500)ألف طن، وأن المنتج حالياً ما بين (200 إلى 220) ألف طن، وأضاف أن الاستهلاك المحلي يتراوح بين 600 إلى 700) ألف طن في الزيوت والدكوة .ووصف من يتحصلون على استمارات صادر الفول والتي تقدر بالآلاف بالسماسرة والوراقين ،وأشار إلى أنهم يحتفظون بها في أدراجهم لبيعها لمن لم يستطع استخراج استمارة خلال فترة السماح لذلك،وقال إن (500)ألف طن تحتاج إلى أكثر من شهرين لتكون جاهزة للتصدير بجانب أنها تحتاج إلى (50) مليار جنيه لتوفير الكمية، وعزا ما يحدث في صادر الفول السوداني لعدم الرقابة التي تسمح بالتصدير للشخص الذي تتوفر فيه شروط التصدير .

مقالات ذات صلة

error: المحتوى محمي