أخبار

وزارة الري السودانية تؤكد شروع إثيوبيا في ملء خزان سد النهضة و انخفاض المنسوب 90 مليون متر مكعب

الخرطوم – رقية أبوشوك

في تحدٍ كبير للمجتمع الدولي و الاتحاد الأفريقي ودولتي مصب النيل الأزرق (السودان و مصر) ، ورغم تدخل رئاسة الاتحاد الأفريقي (جنوب أفريقيا) الأسبوع الماضي ، في وساطة لدى إثيوبيا لتأجيل ملء بحيرة سد النهضة ، شرعت الحكومة الإثيوبية في ملء الخزان غير آبهة للوساطة و المفاوضات .
و أكدت وزارة الري السودانية في بيان صدر اليوم انخفاض منسوب النيل عند محطة “الديم” على الحدود السودانية – الإثيوبية ، بما يساوي 90 مليون متر مكعب يومياً ، لتبلغ جملة انخفاض كميات المياه الواردة نحو 3 مليارات متر مكعب شهرياً .
و تسعى إثيوبيا إلى ملء السد خلال فترة ثلاث سنوات ، رافضة أي اتفاق مع دولتي المصب حول إجراءات الملء و تمديد فترته ل7 سنوات و الإطمئنان إلى سلامة جسم السد .

فيما يلي تنشر (المجهر) بيان وزارة الري السودانية الصادر اليوم :

وزارة الري والموارد المائية

بيان صحفي

تناقلت وسائل الإعلام المحلية والعالمية معلومات وصور ملتقطة بالأقمار الصناعية تشير إلى بدء اثيوبيا في ملء سد النهضة بالمياه قبل التوصل لاتفاق حول الملء الأول والتشغيل.
وقد طلبت وزارة الري والموارد المائية من أجهزتها المختصة بقياس مناسيب النيل الأزرق بالتحري عن صحة هذه المعلومات. واتضح جليا من خلال مقاييس تدفق المياه في محطة الديم الحدودية مع اثيوبيا أن هناك تراجعا في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يوميا ما يؤكد إغلاق بوابات سد النهضة.
تجدد وزارة الري والموارد المائية رفضها لأية إجراءات أحادية الجانب يتخذها أي طرف خصوصا مع استمرار جهود الاتحاد الأفريقي ورئيس جنوب أفريقيا، سيريل رامافوزا، للتوصل إلى توافق ما بين الدول الثلاث في النقاط الخلافية العالقة والتي يمكن الاتفاق حولها إذا توفرت الإرادة السياسية.
وستتابع الحكومة السودانية ووزارة الري والموارد المائية هذه التطورات بما يؤمن المصالح القومية السودانية.

اعلام وزارة الري والموارد المائية
15 يوليو 2020

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
  • رسائل

error: المحتوى محمي